تعرف على تفاصيل إطلاق بلايستيشن 5 ومميزاته

 تفاصيل إطلاق بلايستيشن 5 ومميزاته


تطلق شركة "سوني" العالمية، إطلاق "بلايستيشن 5"، خلال أكتوبر/تشرين الأول المقبل، متضمنا ميزة "اللعب عن بعد"، وبسعر يصل إلى نحو 500 دولار.

وكشفت حساب "4شان" (4chan)، على موقع التواصل الاجتماعي "ريديت"، تسريبات "بلايستيشن 5"، وقالت إنه سيتيح للمستخدمين الوصول إلى الألعاب إما من خلال رسوم اشتراك أو امتلاك اللعبة.

وستتيح الشركة اشتراكا مجانيا لمدة 3 أشهر في خدمتها "بلايستيشن ناو" مع كل جهاز جديد في مناطق معينة ولفترة محدودة، في إطار ترويج الخدمة لمالكي المنصة الجديدة.

كما ستدعم المنصة ميزة "اللعب عن بعد" (Remote Play) بما يتيح للمستخدمين لعب ألعاب بلايستيشن 5 على هواتفهم الذكية أو حواسيبهم المحمولة أو حواسيبهم الشخصية، في أي مكان طالما فيه اتصال إنترنت عالي السرعة.

إلى جانب ذلك، فإن المنصة الجديدة ستدعم بأثر رجعي كافة الألعاب من جميع منصات بلاستيشن الأقدم، ابتداء من "بلايستيشن 4"، ونزولا إلى "بلايستيشن 1"، وكذلك "بلايستيشن بورتابل".

وستكون متوافقة أيضا مع كافة ملحقات "بلايستيشن 4"، بما في ذلك أذرع التحكم "دول شوك"، ونظارة الواقع الافتراضي "بي إس في آر"، وغيرها.

وبحسب التسريب، فإن المنصة تتميز أيضا بوقت تحميل للعبة من قليل إلى معدوم، وبسرعة تنزيل عالية جدا للألعاب، وبأذرع تحكم غامرة، وستدعم وجود مشغل أقراص مدمجة، وستتيح تنزيل الألعاب أو بثها.

ويضيف أن مواصفات منصة ألعاب سوني الجديدة ستكون على قدم المساواة مع سلسلة "إكس بوكس إكس" (التي ستكون أغلى بـ100 دولار)، وأقوى من منصة "إكس بوكس لوكهارت" (وهي منصة يقل ثمنها بـ100 دولار وبقوة حوسبة تبلغ 4 تيرافلوب/الثانية مقارنة بقوة حوسبة 10 تيرافلوب/الثانية لمنصة بلايستيشن 5).



وستتاح الطلبات المسبقة لمنصة "سوني" في يوم إطلاقها، لكن في مناطق مختارة.

هواوي تبدأ إطلاق أندرويد 10 لهاتف P30 Lite،

هواوي تبدأ إطلاق أندرويد 10 لهاتف  P30 Lite،


بدأت شركة هواوي "Huawei" الصينية، في إطلاق آخر تحديثات واجهة المستخدم EMUI 10 المرتكزة على نظام التشغيل أندرويد 10 لهاتف P30 Lite، وذلك بعد إطلاقها مؤخرا لهواتف Huawei P30، Huawei P30 Pro في المملكة المتحدة.


ووفقا لما ذكره موقع "gsmarena"، بأن التحديث بدأ يصل لمستخدمي هاتف بي30 لايت في جنوب أفريقيا، وهو يأتي بحجم 3.82 جيجابايت، ويأتي مع المزايا الجديدة التي يأتي بها نظام أندرويد 10، إلى جانب المزايا الخاصة بشركة هواوي، مثل الوضع المظلم على نطاق النظام، والأداء المحسن، والرموز المستديرة الجديدة، و HiCar في الأسواق المدعومة.

وبدأت شركة هواوي "Huawei" الصينية، في إطلاق آخر تحديثات واجهة المستخدم EMUI 10 المرتكزة على نظام التشغيل أندرويد 10 لهاتف P30 Lite، وذلك بعد إطلاقها مؤخرا لهواتف Huawei P30، Huawei P30 Pro في المملكة المتحدة.
ووفقا لما ذكره موقع "gsmarena"، بأن التحديث بدأ يصل لمستخدمي هاتف بي30 لايت في جنوب أفريقيا، وهو يأتي بحجم 3.82 جيجابايت، ويأتي مع المزايا الجديدة التي يأتي بها نظام أندرويد 10، إلى جانب المزايا الخاصة بشركة هواوي، مثل الوضع المظلم على نطاق النظام، والأداء المحسن، والرموز المستديرة الجديدة، و HiCar في الأسواق المدعومة.

شركة مايكروسوفت تحديثا مجانيا لعلاج الثغرة الأمنية في "ويندوز 10"

 شركة مايكروسوفت تحديثا مجانيا لعلاج الثغرة الأمنية  في "ويندوز 10"


اكتشفت وكالة الأمن القومي الأميركية ثغرة أمنية خطيرة في نظام تشغيل "ويندوز 10" الذي تصدره شركة مايكروسوفت، من شأنها أن تسمح للمخترقين الإلكترونيين اعتراض اتصالات تبدو آمنة.
لكن بدلا من استغلال تلك الثغرة لخدمة احتياجاتها الاستخباراتية، أبلغت وكالة الأمن القومي مايكروسوفت كي تتمكن من إصلاح النظام للجميع.

وأصدرت شركة مايكروسوفت تحديثا مجانيا لعلاج الثغرة الأمنية، الثلاثاء، وأشادت بالوكالة لاكتشافها تلك الثغرة.
وذكرت الشركة أنها لم تر أي دليل على أن مخترقين استخدموا التقنية، التي استخدمتها وكالة الأمن القومي، مشيرة إلى أن أي مهاجم قد يستغل نقطة الضعف الأمنية عن طريق استخدام شهادة توقيع زائفة كي يبدو الملف وكأنه من مصدر موثوق به.

وقالت الشركة: "لن يعرف المستخدم الملف الخبيث لأن التوقيع الرقمي سيبدو وكأنه قادم من مصدر موثوق به".
وبحسب مايكروسوفت، فإنه إذا تمكن مخترق من استغلال تلك الثغرة بنجاح فسيتمكن من شن "هجمات الوسيط"، نوع من الاختراق، حيث يتسلل المهاجم بين متحاورين في شبكة دون علم كل منهما، ويفك شفرة معلومات سرية على قائمة اتصالات المستخدم.

وبعض الحاسبات سوف تعالج المشكلة بها بشكل آلي، إذا كان خيار التحديث التلقائي مفعل بها، أما الحاسبات الأخرى يمكن معالجة المشكلة بها يدويا.

وتصدر مايكروسوفت شهريا تحديثات أمنية وتحديثات أخرى، وانتظرت حتى، الثلاثاء، حتى تكشف عن الخلل ودور الأمن القومي في اكتشافه والتحذير منه.

سامسونج تطلق هاتفا شديد التحمل ببطارية يمكن استبدالها

سامسونج تطلق هاتفا شديد التحمل ببطارية يمكن استبدالها


هل تتذكر تلك الأيام التي كان بإمكانك فيها استبدال البطارية بسهولة على هاتفك؟

حسنًا، لقد قررت "سامسونج" إعادة هذه الميزة الرائعة من خلال جهاز "جالاكسي XCover Pro" الجديد، المتوقع أن يصدر بتكلفة 500 دولار فقط.

لدى هاتف "XCover Pro"، مميزات أكثر بكثير من أي هاتف "جالاكسي" ذكي آخر لدى سامسونج، فقد تم تصميمه خصيصًا مع وضع احتياجات العمال الصناعيين في الاعتبار.

فهو يأتي مع بطارية 4050 مللي أمبير في الساعة، قابلة للإزالة، فيمكن بسهولة تبديل البطارية التي انتهى شحنها في الهاتف بأخرى جديدة.

وبهذه الطريقة، يمكن استخدام الهاتف الذكي لفترة أطول.
هناك شيء آخر مذهل في هاتف "XCover Pro"، وهو أن لديه شاشة مقاس 6.3 بوصة يمكن استخدامها أثناء ارتداء القفازات.
كما يمكن للهاتف التعامل مع الظروف البيئية القاسية دون أي ضرر على الإطلاق.

يحتوي الجهاز على ذاكرة وصول عشوائي (رام) سعة 4 جيجا بايت، وذاكرة داخلية 64 جيجابايت مع معالج "إكسينوس" 9611 ثماني النواة 2 جيجاهرتز.

وسيشغل الجهاز الجديد أحدث إصدار من أندرويد 10.

بالنسبة للكاميرات، يحتوي الهاتف الذكي كاميرا أمامية بدقة 13 ميجابكسل، وكاميرا خلفية مزدوجة تتضمن عدسة 25 ميجابكسل، وعدسة واسعة الزاوية 8 ميجابكسل.

وتقول "سامسونج"، إن تعاونها مع "فيزا"، سيمكن العملاء من تلقي مدفوعات عبر الهاتف وبطاقاتهم الائتمانية.

سيكون "XCover Pro"، متاحًا في السوق الأمريكية في النصف الأول من عام 2020.



وعلى الرغم من أن هذا الهاتف، مصمم لعمال المصانع والمهن الثقيلة، إلا أنه سيظل متاحًا لأي شخص.

أول هاتف من ريلمي الصينية بتكنولوجيا 5G

أول هاتف من ريلمي الصينية بتكنولوجيا 5G


أعلنت شركة ريلمي الصينية للهواتف الذكية، أمس الثلاثاء، في مناسبة للإعلان عن أول جهاز لها من الجيل الخامس، إنها شحنت 25 مليون هاتف في 2019، وتأمل بأن تشحن 50 مليونا في 2020.

يبلغ سعر الجهاز من طراز الجيل الخامس ريلمي إكس 50 نحو 3499 "يوان" (359.71 دولار) للنموذج الأرخص، وهو ينتمي لفئة الأجهزة المتوسطة، لكن بسعر أقل مقارنة بأجهزة الجيل الخامس التي أطلقتها علامات تجارية صينية أخرى.
وأطلقت كل من هواوي تكنولوجيز وأوبو أربعة طرز لأجهزة الجيل الخامس، بينما أطلقت شاومي ثلاثة طرز، وقال رئيسها التنفيذي لي جون العام الماضي: "إن الشركة تهدف لإزاحة الستار عن عشرة طرز على الأقل في 2020".
أما أبل التي تعثرت مبيعاتها في الصين منذ ذروة 2015 فتتوقع إطلاق جهاز من الجيل الخامس هذا العام.
يأتي إطلاق هواتف ذكية من الجيل الخامس في الصين تزامنا مع التحديث السريع للبنية التحتية للاتصالات هناك، لتشمل محطات الجيل الخامس. وقالت تقارير وسائل إعلام رسمية: "إن لدى الصين 113 ألف محطة في الخدمة نهاية نوفمبر/تشرين الثاني".
أعطى ذلك شركات الهواتف الذكية حافزا لزيادة المبيعات محليا. ونزل إجمالي مبيعات الهواتف الصينية 4.5% على أساس سنوي في أكتوبر/تشرين الأول 2019، بحسب بيانات الحكومة.

وقال تشيس تشي مدير التسويق العالمي في ريلمي: "إنه يتوقع أن يشتري عددا كبيرا من العملاء هواتف أحدث مع تحسن شبكات الجيل الخامس".
وأضاف أن الشركة ستركز على أوروبا والشرق الأوسط العام الجاري.

نشأت ريلمي كعلامة فرعية تحت مظلة أوبو، التي تعد من أكبر الأسماء الصينية في مجال الهاتف الذكي، قبل أن تنفصل كوحدة مستقلة.
ونمت شحنات الشركة في الهند لنحو أربعة أمثالها بين الربع الثالث من 2018 والثالث من 2019، وفقا لبيانات من آي.دي.سي لأبحاث السوق.

وعزا ويل وُنج، الذي يرصد قطاع الهواتف الذكية الصيني في آي.دي.سي، نجاح ريلمي في الهند إلى علاقتها بأوبو المعروفة بمنحها شركاء البيع بالتجزئة هوامش أعلى مقارنة مع المنافسين.
وأضاف أنه في حين أن الصين سوق جديدة للعلامة، فإنها ستصبح ذات أولوية، نظرا لأن 70% من السوق لا تزال في الشريحة المنخفضة إلى المتوسطة.