ميزة جديدة من جوجل للحد من إزعاج السوشيال ميديا "Focus Mode أو "وضع التركيز"

ميزة جديدة من جوجل للحد من إزعاج السوشيال ميديا "Focus Mode أو "وضع التركيز"


كشفت شركة جوجل عن ميزة جديدة، أطلقت عليها اسم Focus Mode أو "وضع التركيز"، والتى تهدف إلى مساعدة المستخدمين على حماية أنفسهم من إزعاج السوشيال ميديا والاستقبال المتواصل لتنبيهات وسائل التواصل الاجتماعى.

ووفقا لموقع "ديلى ميل" البريطانى، تساعد Focus Mode ، التى تتوفر الآن لمستخدمى نظامى Android 10 أو Android Pie ، مستخدميها على الاستفادة من العديد من الأدوات التى تشجع على الانخراط فى عادات صحية أكثر مع أجهزتهم المحمولة، من بينها أداة ضبط وقت للحد من مقدار الوقت الذى يمكن للمرء أن يقضيه على أى تطبيق، بالإضافة إلى وضع "التوقف عن العمل" الذى يساعد على وضع جدول زمنى لترك الهاتف قبل الخلود للنوم.

ومع ذلك، تتمثل إحدى الإمكانيات الرئيسية لـ Focus فى القدرة على إيقاف التطبيقات المشتتة للانتباه بشكل جماعى.

ويمكن لمستخدمى نظامى Android 10 أو Pie الآن تفعيل الميزة واختيار التطبيقات الأكثر تسببا فى التشتت، والتى يرغبون فى إيقافها مؤقتًا.

هل تعرف كيف يمكنك تفادي اختراق واتساب ؟

هل تعرف كيف يمكنك تفادي اختراق واتساب ؟


وجه موقع فيسبوك، مؤخرا، تحذيرا إلى مستخدمي تطبيق التراسل الفوري "واتساب"، حتى يحموا أنفسهم من اختراق أمني يهدد بكشف البيانات الموجودة على هواتفهم.
وبحسب ما ذكر موقع "مشابل" التقني، فإن قراصنة الإنترنت يقومون باختراق الهاتف من خلال الإرسال بمقاطع فيديو خبيثة على شكل ملفات، ضمن محادثة واتساب.

ويبدو هذا الملف الخبيث مثل أي ملف عادي، ويتم إرساله من قبل رقم مجهول إلى المستخدم، ويحصل الاختراق حين يقوم الشخص المستقبل بفتح الملف.

ويتمكن القراصنة بعد فتح المستخدم للملف من الحصول على "كود" ضروري، ثم يصلون بسهولة إلى محتوى الهاتف.

ويعتمد هذا الاختراق على برنامج تجسس يعرف بـ"بيغاسوس"، حيث كشفت تقارير أن تطبيق واتساب بعث برسائل إلى 1400 مستخدم حتى الآن، ليخبرهم بالتعرض لهذا الاختراق.

ولتفادي هذه المخاطر، يقول الخبراء التقنيون إن الحل بسيط جدا، ولا يتطلب من المستخدم سوى ترقية تطبيق واتساب إلى التحديث الأخير أي 2.19.274، أما مستخدمو أجهزة "أبل" فبوسعهم أن ينتقلوا إلى 2.19.10وإذا كنت من مستخدمي أجهزة "أبل" وأردت أن تعرف ما إذا كنت تستخدم النسخة الأحدث من التطبيق، فيتوجب عليك أن تقصد قسم الإعدادات، وعندئذ، ادخل إلى زاوية "مساعدة"، وسترى إصدار نسختك من واتساب.

أما مستخدمو أجهزة "أندرويد" فيمكنهم أن يقصدوا قسم "App info"، وحينئذ، سيرون النسخة التي يستخدمونها من تطبيق المراسلة.

الصين تعلن الحرب على إدمان الصغار ألعاب الإنترنت

 الصين تعلن الحرب على إدمان الصغار ألعاب الإنترنت

فرضت الحكومة الصينية مجموعة من القواعد الجديدة لتنظيم عالم الألعاب على الإنترنت، ضمن سعيها لمحاربة ظاهرة إدمان ألعاب الفيديو.
وتقضي القواعد الجديدة بمنع أي شخص دون سن 18 عاما باللعب على الإنترنت بعد الساعة 10 مساء وحتى الثامنة صباحا، وسيكون مسموح لهذه الفئة العمرية اللعب لـ 90 دقيقة فقط يوميا خلال أيام الأسبوع، على أن تزيد إلى 3 ساعات يوميا خلال العطلات الرسمية وأيام نهاية الأسبوع.
ووضعت أيضا القواعد الجديدة حدا لإنفاق الصغار على عمليات الشراء داخل الألعاب، على غرار شراء الأسلحة والعملات الافتراضية، فمن هم بين سن 8 إلى 16 عاما يسمح لهم إنفاق 200 يوان (29 دولارا) شهريا، أما من تتراوح أعمارهم بين 16 إلى 18 عاما فيتضاعف المبلغ ليبلغ 400 يوان (57 دولارا).
وبحسب بيان الهيئة العامة للصحافة والنشر فإن هذه القواعد الجديدة سيتم تطبيقها على جميع منصات اللعب عبر الإنترنت العاملة في الصين، ومن بينها Tencent، التي تعتبر الأكبر في العالم.
ووفق تصريحات مسؤول حكومي لوكالة شينخوا الرسمية، تأتي القواعد الجديدة لخلق فضاء إنترنت صحي ولحماية الصحة الذهنية والجسدية للصغار.
يذكر أن الصين تعتبر من بين أكبر أسواق الألعاب في العالم، ومسؤولة تقريبا عن ربع الدخل السنوي لصناعة الألعاب حول العالم وفق مراكز أبحاث، حيث يبلغ الدخل السنوي لصناعة الألعاب في الصين نحو 33 مليار دولار، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز.

تعرف على التكلفة الحقيقية لجهاز آيفون 11 برو ماكس

 تعرف على التكلفة الحقيقية لجهاز آيفون 11 برو ماكس

ما التكلفة الحقيقية التي تتحملها شركة "أبل" لتصنيع هواتفها الذكية؟ هذا الرقم الذي لا يعلمه الكثيرون بات يمكن حسابه بدقة، لا سيما في النسخ الحديثة من أجهزة الشركة الأميركية العملاقة.
باختصار، تربح "أبل" من أي مشتر لهاتف "آيفون 11 برو ماكس"، أعلى أجهزة الشركة سعرا، ما يصل إلى الضعفين أو يزيد، ولكن كيف تفعل ذلك؟ وما هي التكلفة الحقيقية للهاتف بكل ما يحتويه من تجهيزات وقطع وغير ذلك؟
وفقا للمعلومات المتاحة، فإن عشاق هواتف "أبل" ينفقون ما بين 1249 و1449 دولار على هاتف "آيفون 11 برو ماكس" الذي صدر قبل أسابيع، لكن تقريرا جديدا وجد أن عملاق التقنية، الذي يتخذ من كوبرتينو في كاليفورنيا مقرا له، ينفق نحو ثلث هذا المبلغ فقط لتصنيع الجهاز.
وتتكلف "أبل" لتصنيع "آيفون 11 برو ماكس"، على وجه التحديد، 490.5 دولار بالتمام والكمال، وهذا المبلغ لا يشمل الشحن وأجور الأشخاص الذين يتعاملون مع التجميع وتكاليف الخدمات المجانية مع كل "آيفون"، مثل مزامنة "أبل كير" و"آي كلاود"، وفقا لتحقيق أجرته شركة "تيك إن سايتس" بالتعاون مع "إن بي سي نيوز".
ووفق للشركة، فإن أغلى قطعة موجودة في هذا الطراز من هواتف أبل الذكية هي الكاميرا المصممة خصيصا لهذا الهاتف، نظرا لقدراتها المذهلة، حيث يصل سعرها وحدها إلى 73.50 دولار.
أما ثاني أغلى القطع في الهاتف هو شاشة "سوبر ريتنا أكس دي آر" بحجم 6.5 بوصة، التي يقدر سعرها بنحو 66.50 دولار، بينما تبلغ تكلف رقاقة "إيه 13 بيونيك" القوية من "أبل" 64 دولارا.
وبذلك فإن إجمالي سعر هذه القطع الثلاث يصل إلى 204 دولارات، فيما يبلغ إجمالي سعر باقي القطع والمكونات نحو 286.5 لكن، رغم أن "أبل" قد تحقق أرباحا ضخمة من وراء بيع هواتف "آيفون 11 برو ماكس"، فإنها تعتبر أحد أفضل الهواتف الذكية في السوق بحسب "تقارير المستهلك"، إذ كشف تقرير سابق للمؤسسة أن "آيفون 11 برو" و"آيفون 11 برو ماكس" لديهما أفضل الكاميرات وأسرع المعالجات.
وزودت "أبل" هذا الطراز من الهواتف ببطارية تدوم حوالي 40.5 ساعة، وهي بذلك تتغلب، ولأول مرة، على كل من هواتف "سامسونغ" و"جوجل".
وبالإضافة إلى إطالة عمر البطارية، أجرت "أبل" أيضا تحسينات على تقنية الشحن الخاصة بها، حيث يتضمن كلا الجهازين شاحنا بقوة 18 وات مع "آيفون 11 برو" و"آيفون 11 برو ماكس"، مما يساعد على اكتمال شحن البطارية بصورة أسرع بنسبة 100 بالمئة.دولار.

أبل تكشف عن آيفون بثلاث كاميرات وسعر أقل

رويترز
 أعلنت أبل أمس الثلاثاء أن خدمتها للبث التلفزيوني ستنطلق في أول نوفمبر تشرين الثاني بسعر 4.99 دولار في الشهر وكشفت عن كاميرات جديدة لأحدث طرز هاتفها آيفون، مع بلوغ عملاق التكنولوجيا منعطفا يركز فيه على الخدمات بقدر تركيزه على الأجهزة والبرمجيات.

وقالت الشركة إن تلفزيون أبل+ سيتاح في أكثر من 100 دولة وإن مشتري أجهزة آيفون وآيباد وماك سيحصلون عليه مجانا لمدة عام.

وكشفت أبل أن هاتفها الجديد آيفون 11 سيأتي مزودا بكاميرتين في الخلف، إحداهما بعدسة ذات زاوية عريضة للغاية إضافة إلى الجيل التالي من الرقائق متناهية الصغر، ايه13، لكن دون تغييرات كبيرة ظاهرة، وبسعر يبدأ من 699 دولارا.

وسيزود الهاتف آيفون 11 برو بثلاث كاميرات في الخلف - بزاوية عريضة، وعدسة مقربة، وعدسة عريضة للغاية. وسيستطيع الهاتف الجديد التقاط التسجيلات المصورة بالكاميرات الثلاث والكاميرا الأمامية معا، وبسعر يبدأ من 999 دولارا. وسيبدأ الهاتف آيفون 11 برو ماكس المزود بشاشة أكبر بسعر 1099 دولارا. والهواتف الجديدة متاحة لطلبات الشراء من يوم الجمعة على أن يبدأ الشحن في 20 سبتمبر أيلول.

اقرأ أيضا :تعرف على مواصفات "آيفون 11" قبل يوم من إطلاقه الرسمي

وقال المحللون إن أبل تنتهج ”نمطا متحفظا“ لحين طرح هواتف الجيل الخامس التي ستكون ذات سرعات أعلى لنقل البيانات العام القادم. وبدلا من ذلك، فإن خدمات مثل المحتوى التلفزيوني لبرامج مشاهير مثل أوبرا وينفري والتي ستتنافس مع نتفليكس ووالت ديزني قد تأخذ موقع الصدارة.

تباهي أبل منذ فترة طويلة بميزتها التنافسية على مزاحمين مثل سامسونج إلكترونكس التي تصنع أجهزة الهاتف وجوجل التي تزود معظم أجهزة الهاتف في العالم بأنظمة التشغيل. وتروج أبل لسيطرتها على كل من الأجهزة والبرمجيات، مما يفرز منتجات مصقولة أعلى سعرا تقتنص معظم أرباح صناعة الهاتف الذكي.

وفي مسرح ستيف جوبز في كوبرتينو، كاليفورنيا - وهي عادة مناسبة أبل التي تستقطب أكبر قدر من الاهتمام وتكون مخصصة لأجهزتها الرئيسية - أرست أبل عنصرا ثالثا لمجالات تركيزها وهي الأجهزة والبرمجيات والخدمات.

تتزامن الاستراتيجية الجديدة مع تراجع مبيعات آيفون على أساس سنوي في الربعين الماليين الأخيرين وتركيز المستثمرين على فرص النمو في مجال الخدمات.

أعلنت أبل أيضا أن خدمتها لألعاب الفيديو، أبل أركيد، ستستأثر بصفحة على متجر تطبيقاتها وتتاح من 19 سبتمبر أيلول بسعر 4.99 دولار في الشهر، مع شهر مجاني للتجربة.

وقال بن باجارين، المحلل لدى كرييتيف ستراتيجيز، ”إنها المرة الأولى التي سنعاين فيها استراتيجية أبل فيما يتعلق بالجوانب الثلاثة للنشاط جميعها“.

تقتحم أبل بالمحتوى البثي حقلا مزدحما. فمنذ إعلانها الأول عن خدمة التلفزيون في مارس آذار، كشف منافسون مثل ديزني عن خدمة مماثلة بسعر 6.99 دولار في الشهر ستعرض محتوى الشركة المميز من برامج الأطفال.

وفي غياب مكتبة تاريخية من المحتوى التلفزيوني الخاص بها، ستبيع أبل خدمتها - تلفزيون أبل+ - بينما تعيد في ذات الوقت بيع محتوى قنوات أخرى مثل اتش.بي.أو لتأخذ، حسبما يعتقد المحللون، حصة من المبيعات.

وقال باجارين إن تحدي أبل هو إقناع المستهلكين بأن عائلة أجهزتها المختلفة هي النقطة الموحدة الأفضل لمشاهدة البرامج، رغم حقيقة أن نتفليكس لم تنضم حتى الآن إلى نظام المشاهدة المدمج هذا. تظل نتفليكس متاحة كتطبيق منفصل على أجهزة أبل، وتظهر برامجها في نتائج البحث على تطبيق تلفزيون أبل.

وقال باجارين ”نتفليكس أشبه بفجوة“ في تطبيق تلفزيون أبل ”لكن لديهم أمازون وجميع القنوات مشاركة معهم.. الغالبية العظمى من مزودي المحتوى تتعاون مع تلفزيون أبل“.

كشفت أبل أيضا عن تحديثات لساعة أبل ووتش وجهاز آيباد اللوحي.